تتوالى الأخبار والتسريبات حول الهاتف الجديد لشركة "أبل" الأميركية "آيفون 8"، وذلك مع اقتراب موعد طرحه في الأسواق، حيث تقول تقارير إعلامية إن إزالة الستار عنه ستكون يوم 8 سبتمبر. ويكاد لا يمر يوم إلا ويحمل تسريبات جديدة عن الهاتف الذي ستكشف عنه شركة أبل في ذكرى مرور 10 سنوات على طرح هاتفها الذكي الأول. وتعتمد هذه المادة التي نشرها الموقع الإلكتروني لصحيفة التلغراف، على بعض التسريبات التي رافقت الهاتف، من أجل إجراء مقارنة بين آيفون 8 وآيفون 7. أهم ما يشد الانتباه في "آيفون 8" هو اختلافه عن كل الإصدارات السابقة بخصوص الزر الرئيسي، حيث سيشهد الهاتف الجديد غياب زر "HOME" عن الشاشة، على أن يصبح جزءًا لا يتجزأ من الشاشة. أما طول الهاتف فسيبلغ 143.5 ميلمتر، وعرضه في حدود 71 مم ، بينما يبلغ سمكه 7.5 مم. وهذه التفاصيل تشير إلى أن آيفون 8 سيكون أكبر من آيفون 7 الذى تبلغ أبعاده (138.3 × 67.1 × 7.1 مم). وفي ما يخص الكاميرا، فإن الهاتف المرتقب سيجري تزويده بكاميرا متقدمة، حيث سيكون بإمكان عدستيه الخلفية والأمامية تسجيل الفيديو بدقة تصل 4K و60 صورة في الثانية الواحدة. ولا تتجاوز قدرة "آيفون 7" الحالي في تصوير مقاطع الفيديو، 30 صورة في الثانية، كما تصور عدسة الكاميرا الأمامية بدقة في حدود 1080. وطرح "آيفون 7" في الأسواق بستة ألوان: الرمادي، المذهب، الذهب الوردي، الأسود، الفضي والأحمر. فيما ليس واضحا إلى حدود الساعة إذا ما كانت أبل ستطرح كل هذه الألوان في آيفون 8 أم لا. كما أنه من المنتظر أن تطرح أبل هاتفها الجديد شاشة OLED، بخلاف آيفون 7 الذي جاء بشاشة LCD. ومن أهم التسريبات التي نقلتها تقارير إعلامية بشأن الهاتف المنتظر، طرح خاصية الشحن اللاسلكي، وكاميرا أمامية مزودة بقدرة ذكية على الاستشعار تتيح للمستخدم أن غلق الهاتف من خلال وجهه. ولا يتوفر "آيفون 7" إلا على خاصية Touch ID التي تتيح للمستخدم إغلاق وفتح هاتفه ببصمة أصبعه. ونختم بالسعر، حيث تقول بعض المصادر إن "آيفون 8" قد تبلغ قيمته ما بين 1200 دولار إلى 1400 دولار. وتتراوح قيمة "آيفون 7" ما بين 599 دولار و799 دولار.  

... إقراء المزيد

تسعى نوكيا للعودة إلى سوق الهواتف المحمولة، الذي كانت تهيمن عليه في السابق، من خلال هاتفها الجديد نوكيا 8 الأكثر تطورا في تاريخها، ويتوقع أن تتمكن من خلاله من منافسة شركات كبرى مثل سامسونغ وأبل وهواوي.   وزودت أتش إم دي غلوبال، التي تملك العلامة التجارية، نوكيا 8 بشاشة مساحتها 5 بوصات و3 أعشار البوصة بدقة QHD، ومعالج سناب دراغون 835، هو نفسه المتوفر في غالاكسي إس 8، لكنها أضافت إليه أنابيب نحاسية لتبريد حرارة الهاتف أثناء الاستخدام الثقيل.   وتبلغ ذاكرة نوكيا 8 العشوائية 4 غيغابايت، أما سعة التخزين الداخلية فتبدأ من 64 غيغابايت قابلة للتوسعة.   واستعانت نوكيا بمصنع العدسات الألماني، كارل زيس، فزودت الهاتف بعدستين خلفيتين بدقة 13 ميغابيكسل، وكاميرا أمامية بالدقة ذاتها. وتبلغ سعة بطارية الهاتف 3 آلاف و90 مللي أمبير تدعم تقنية الشحن السريع 3.0، أما نظام التشغيل فسيكون أندرويد نوغا من غوغل.    وخلال الحفل، الذي أقيم في لندن، ركزت نوكيا على تقنيتين مبتكرتين، الأولى OZO Audio لتسجيل الصوت بدقة عالية والثانية تدعى بوثي وهي تسمح بعملية البث المباشر على شبكات التواصل الاجتماعي من خلال الكاميرات الأمامية والخلفية في وقت واحد على شاشات منقسمة.  

... إقراء المزيد

معايير جديدة من الأمان في عالم الهواتف الذكية، وضعتها شركة «هواوي» للاتصالات، بين يدي عملائها مع الهاتفين الجديدين «نوفا 2» و«نوفا 2 بلس»، اللذين تم تصميمهما بميزات مبتكرة وجريئة، أبرزها كاميرا أمامية متطورة جداً وتجربة صوت متقدمة. الجمع بين فن التصميم، وفن التصوير، وفن التكنولوجيا، شعارات ثلاثة وضعتها الشركة أساساً لإستراتيجيتها الجديدة، فكانت النتيجة إضفاء معايير جديدة في عالم الهواتف الذكية، والحصول على ثقة العملاء في جميع أنحاء العالم، والارتفاع المتواصل في مبيعات أجهزتها المناسبة لجميع الفئات من جهة مع نمو يقارب 9.6 في المئة خلال النصف الأول من العام الحالي، ومنح الزبائن أسعاراً قريبة من متناول الجميع. ولأن الارتقاء في الأداء والترتيب يتطلب العمل المستمر والدائم على إبهار العملاء، جاء الهاتف الذكي الجديد «هواوي نوف بلس 2» لينضم إلى سلسلة طويلة من منتجات الشركة الصينية، وليكون الأكثر تطوراً حسب آراء مسؤوليها، كونه يشكل خياراً مثالياً مع التطورات التكنولوجية الهائلة التي يتمتع بها. العملاق الصيني حافظ على السياسة نفسها، مع الهاتف الأحدث في الأسواق «نوفا 2 بلس»، الذي ساهم في إحداث ثورة في عالم الهواتف الذكية، وأظهر قدرة «هواوي» على كسب ثقة العملاء حول العالم، وتلبية متطلباتهم، ورفع مستوى الأمان والحماية والسلامة الذي يتمتعون به على الدوام. ملاحقة التطور بشكل يومي، أمر نجحت فيه «هواوي»، ولعل الوافد الجديد إلى عائلتها الذكية، يظهر للعيان أن الشغف والابتكار مازالا يميزان عمل فريق عمل الشركة، لمفاجأة العملاء حول العالم، وجعلهم ينتظرون دائماً ماذا ستقدّم الشركة أيضاً في المسقبل. عصر جديد من تصميم الهواتف الذكية وخدمات جديدة رائعة، وطرق مميّزة لاختبار العالم، وعيش تجارب جديدة من قبل العملاء، عوامل تأتي لإدراك الشركة أهمية اكتشاف العالم والثقافات الأخرى بالنسبة لسكان هذه المنطقة، ولأنها تعلم أن العملاء في الكويت ينتظرون مفاجآتها على الدوام. التصميم الفريد، وتجهيزات أمن وحماية رائدة، والجمع بين اللعب والعمل معاً، وتشغيل الفيديو بدقة عالية وتصوير عالي الجودة، عوامل جديدة تحضر في الهاتف الجديد «نوفا 2 بلس»، لتجعله الهاتف الذكي الأكثر ابتكاراً وذكاء في الأسواق. ويعكس الهاتف الجديد من «هواوي»، القدرات الكبيرة للشركة الصينية، في تصميم أجهزة تواكب تطلعات العملاء في جميع أنحاء العالم، ويظهر التزامها بالذهاب إلى أبعد الحدود، بهدف ضمان وتأكيد أن تجربة الاستخدام هي أساس وروح منتجها الجديد. واجهة سلسة تتيح للمستخدمين الاستمتاع بعرض الشاشة المميزة بكل سهولة، والاستفادة الكاملة من الميزات الاستثنائية التي يقدمها الهاتف، على الصعد كافة، لا سيما في التصوير، بفضل القدرات الرهيبة والاستثنائية التي توفرها الكاميرتان الأمامية والخلفية، والتي أثبتت السياسة التي تعتمدها «هواوي» والتي تقوم على الابتكار، وتجاوز توقعات العملاء بكل ما للكلمة من معنى. كاميرا... بـ 20 ميغابيكسل يمتلك «نوفا 2 بلس» كاميرا خلفية مزدوجة بدقة 8 و12 ميغابيكسل وبميزة التصوير المحترف، في حين أن الكاميرا الأمامية الثورية تأتي بدقة 20 ميغا بيكسل لتوفير أفضل جودة ونتائج مبدعة لصور السيلفي. وحسب مسؤولي الشركة، فإن «هواوي نوفا 2 بلس» هو واحد من المنتجات الأكثر طلباً من بين المستهلكين الشباب، لأنه مصمم بشكل مبتكر ويقدم أداء متفوقاً، إذ اعتمدت على أسلوب حياة مستخدمي هذا الهاتف، لتصنيع جهاز بمستوى أعلى يلبي جميع احتياجاتهم، الأمر الذي نتج عنه الكاميرا الأمامية ذات الجودة العالية جداً لتمنح صور سيلفي جميلة، والتصميم المميز، ناهيك عن المميزات التي تجعله انعكاساً لانفرادية والطاقة والتفاؤل التي يتمتع بها مستهلكو اليوم. ولتحقيق رغبات فئة الشباب، يتمتع «هواوي نوفا 2 بلس» بتطبيقات التصوير التي تفيد أي سيناريو، في حين تم تصميم الكاميرا الأمامية لتكون بدقة 20 ميغابيكسل، علاوة عن خاصية التعرّف على الوجه ثلاثية الأبعاد وتعزيز الجمال 4.0، لتكون الصور واضحة ونقية. وتستند قدرات التصوير عالية الدقة من «هواوي» على نظام ذكي، بما في ذلك نظام التعرّف على الصورة الشخصية. ويأخذ هذا النظام بالاعتبار مجموعة واسعة من أشكال الوجه وألوان البشرة، ومن ثم يقوم بتقييم ملامح الوجه وكذلك القوام، لتقديم صور طبيعية وحقيقية أقرب إلى الواقع. ووضعت «هواوي» عدداً من الميزات الممتعة في الكاميرا الأمامية، إذ إنه وفي ظروف الإضاءة المنخفضة، يستخدم «نوفا 2 بلس» فلاش شاشة «LCD» مصممة بـ11 لون درجة حرارة لتقديم مختلف أنواع الإضاءة وجعل الصور أكثر بروزاً. ويمكن للكاميرا الأمامية كذلك أخذ صور سيلفي مع تأثيرة البوكيه، الذي يمكّن من إبراز الجسم المراد تصويره، وخلق خلفية غير واضحة مماثلة لتلك التي تولدها صور المحترفين، وبفضل عشر مستويات لتعزيز الجمال، أصبحت صورة السيلفي المثالية سهلة الالتقاط. أما الكاميرا الخلفية، فهي مزدوجة وتأتي بدقة 12 ميغابيكسل و8 ميغابيكسل لالتقاط صور مذهلة ودقيقة، حتى عند التقاط صور في أماكن حيث الإضاءة منخفضة، وتتميز الكاميرا الخلفية بفتحة «F1.8». ويأتي تصميم هواتف «نوفا 2 بلس» كشهادة جديدة على قوة الإبداع والابتكار لدى «هواوي»، وتأتي بشاشة بقياس 5.0 /‏ 5.5 بوصات وبدقة 1920×1080 بيكسل، بالإضافة إلى ذاكرة عشوائية بحجم 4 غيغابايت، ومساحة تخزين داخلية بحجم 128 غيغابايت مع إمكانية توسعتها عن طريق بطاقات «مايكرو إس دي». ويضم الهاتف، الذي يأتي بسماكة 6.9 ميليمتر ويزن 169 غراماً، معالجاً ثماني النواة من نوع «HiSilicon Kirin 659»، كما يضم بطارية بسعة 3340 ميلي أمبير/‏ساعة التي تنفرد بفضل طول عمرها عند الاستخدام وسرعة شحنها، إذ تحتاج إلى 30 دقيقة فقط لشحن 43 في المئة من بطارية «نوفا 2 بلس». ويوفر مزيج معالج «Kirin 659» مع «EMUI 5.1»، ونظام التشغيل أندرويد 7.0، الذي يضمن أن الهاتف لن يبطئ مع مرور الوقت، وسيستمر بتقديم أداء سلس. تجربة موسيقية ممتعة كما تتميز هواتف «هواوي نوفا 2 بلس» بخاصية نظام استشعار البصمة (Fingerprint Sensor)، المصمم ليقلل فرص جمع الأوساخ والغبار، وضمان الأداء المستمر. وتم تزويد الهواتف بشريحة «هيفي» لتقليص الضوضاء ومعالجة الصوت، لجعل سماع الموسيقى تجربة ممتعة، كما قامت «هواوي» باعتماد نظام تستخدمه للمرة الأولى وهو نظام «هيستن» الذي يتضمن 10 وحدات مستهدفة لتأثيرات مختلفة، مثل صوت ستيريو ثلاثي الأبعاد.

... إقراء المزيد

أصبح الرئيس التنفيذي لشركة «ابل» العملاقة، تيم كوك، أحد كبار المستفيدين من هاتف «آيفون 8» رغم أنه لم يكشف عنه حتى الآن، وذلك بفضل ما أنجزه فريق المطورين في سبيل إنتاج النسخة الجديدة من الجهاز الرئيسي للشركة. ووفقاً لحسابات «ماركت ووتش» التي استندت فيها لبعض البيانات من «ابل»، فإن كوك سيتلقى مكافأة قدرها 89.6 مليون دولار، لافتة إلى أن الفضل في ذلك يعود بشكل كبير إلى تطوير الجيل الجديد من الجوال الذكي للشركة، والذي يتوقع الكشف عنه الشهر المقبل. وأسهمت التكهنات والتوقعات الضخمة في شأن «آيفون 8» في رفع سهم «آبل» بنسبة وصلت إلى 39.5 في المئة هذا العام، لتقترب القيمة السوقية للشركة أكثر من بلوغ حاجز التريليون دولار. وبموجب شروط العقد المبرم بين «آبل» وتيم كوك، فإن الأخير يحصل على حصة من الأسهم المقيدة كل عام، لكن حصة هذا العام كانت في خطر قبل بدء سهم الشركة رحلة الصعود الأخيرة.

... إقراء المزيد

أكدت شركة سامسونج سابقًا موعد كشفها عن جهازها جالاكسي Note8 والذي سيكشف عنه في 23 أغسطس، بدون أي معلومات رسمية عن تاريخ إطلاق الجهاز للسوق، في حين أشارت تقارير إلى إطلاق الجهاز في 15 سبتمبر. ولكن وفقًا لشائعة جديدة صدرت اليوم، فإن الجهاز في طريقه لبعض الدول، وتظهر الشائعة الجديدة أن الجهاز سيكون متاح للشراء في 24 أغسطس في الولايات المتحدة وهو اليوم التالي للكشف عنه وجاء التسريب من موظف بشركة "بيست باي" للتجارة الإلكترونية، والذي أوضح أن الموقع حصل على تأكيد من خلال قنوات شركتي فيريزون وسامسونج نفسها حول الموعد.    

... إقراء المزيد

قالت تقارير عالمية صادرة اليوم إن فيس بوك اختبرت تطبيق سري خاص بالصين يختص بالصور سمته Colorful Balloons. بحسب صحيفة نيويورك تايمز فإن فيس بوك نشرت تطبيق Colorful Balloons على متجر تطبيقات آبل الصيني تحت اسم شركة Youge وهو اسم مزيف يطابق اسم سيدة تمت مشاهدتها في اجتماعات ما بين فيس بوك والحكومة الصينية. من خلال تنزيل تطبيق فيس بوك السري نلاحظ أن تصميمه مطابق لتصميم تطبيق مشاركة الصور Moments، ولا يحمل التطبيق السري أية إشارة صريحة إلى فيس بوك بالطبع.  

... إقراء المزيد

بدأت شركة Essential بإرسال دعوات لبعض المستخدمين لحضور حدث خاص بها سيجري يوم 25 أغسطس الجاري في مدنية لوس أنجليس Los Angeles الأمريكية. وتبدو الدعوات موجّهة لمن قاموا بطلب الهاتف مُسبقًا فقط، وليست للجهات الإعلامية أو الصحفية. وبعد صمت طويل، خرج أندي روبن Andy Rubin، أحد مؤسّسي أندرويد ومؤسس Essential، على حسابه في تويتر قائلًا إن الأسبوع المُقبل، أي الأيام المُقبلة، سيشهد تحديد الموعد الرسمي لوصول الهاتف الجديد للأسواق. مما يعني أن الحدث الخاص بالشركة سيجري بعدها بأسبوع تقريبًا.  

... إقراء المزيد

ظهرت اليوم الاثنين، صورة جديدة تؤكد إصدار الهاتف القادم من تشياومي Redmi Note 5A بنموذجين هما MDE6S وMDT6S والتي يقال أنهما سيكونا مدعومين بمعالج سناب دراجون 625، وإطلاقهم في 22 أغسطس الجاري. ويتوقع أن يتضمن الهاتف شاشة رياضية بحجم 5.5 بوصات شاشة FHD، وتأتي مع جهاز استشعار بصمة، وتشمل خيارات ذاكرة الوصول العشوائي 3GB و4 جيجابايت. وتسربت قبل شهر تسريبات جديدة عن هاتف Redmi Note 5 والتي توقع أن يطلق الهاتف بأسعار أفضل من نوت 5A، حيث إن نوت 5 ستبدأ أسعاره مقابل 175 دولارًا. ونموذج الهاتف الأقل في الأسعار سيدعم بمعالج سناب دراجون 425 بدلا من سناب دراجون 630/660، مع بطارية أصغر 3080mAh مقابل 3790mAh في نموذج A.   

... إقراء المزيد

اعترفت جوجل رسميًا بوجود مشكلات في تطبيق مساعدها الشخصي على منصة أندرويد وير، وأكدت الشركة أن بعض المشكلات تم تحديدها بالفعل للعمل على حلها. وقال إرنست مدير منتديات منتجات جوجل، إن مستخدمي نظام أندرويد وير يشكون من عدم عمل تطبيقها المساعد، حيث لا يقوم بأي عمليات سوى بحث جوجل، وعند سؤاله عن أي شيء آخر يرد "آسف، لم أستطع القيام بذلك". وبعد تأكيد جوجل، أكد بعض المستخدمين الذين كانوا يواجهون المشكلات مع المساعد في وقت سابق، أن الأوامر الصوتية تعمل مرة أخرى.    

... إقراء المزيد

كشفت مجموعة من باحثي شركة "لوك آوت" الأمنية، عددا من البرمجيات الخبيثة تحتوي على برامج تجسس خطيرة في متجر تطبيقات غوغل بلاي، حيث تواجدت بشكل خفي داخل 104 تطبيقات تم تحميلها أكثر من 3.2 مليون مرة على أجهزة المستخدمين. وقال باحثون إن البرمجيات تحمل اسم "سونيك سباي"، تعمل على التحكم بالهواتف عن بعد، إذ يستطيع المستخدم إرسال الرسائل واستقبالها بشكل طبيعي، لكن في الخلفية تقوم هذه البرمجيات بالتحكم بالعديد من وظائف الهاتف الأساسية، وذلك وفق ما أورد موقع "فورتشين". وتعتقد شركة "لوك آوت" أن مطور هذه البرمجيات الخبيثة عراقي الجنسية، قام باستهداف أكثر التطبيقات شعبية كتطبيقات الرسائل الفورية، وإدخالها إلى متجر غوغل بلاي، ما يشير إلى أن برامج خبيثة مماثلة قد تجد طريقها إلى المتجر بسهولة. وفي كل مرة يحاول المستخدم فتح أحد التطبيقات المستنسخة ترسل المعلومات التي تم جمعها إلى قراصنة يستغلونها في اختراق الهاتف عن طريق توجيه التطبيق بالقيام بأمور بعينها، فيمكن إرسال إعلانات تقنع المستخدم أن هاتفه مصاب بأمر ما ويمكن علاجه بتحميل تطبيق معين خبيث. واتصل الباحثون بشركة Google من أجل الإبلاغ عن البرمجيات الخبيثة الخطيرة على متجر التطبيقات.  

... إقراء المزيد