أعلنت شركة لينكون للسيارات الأميركية الفاخرة مؤخرا عن اختيارها شركة الغانم أوتو لتكون الوكيل الرسمي والمعتمد لها في الكويت، إذ تأتي هذه الخطوة نظرا للأداء المتفوق الذي تحققه شركة الغانم أوتو التابعة لصناعات الغانم، وذلك في قطاع السيارات المحلي حيث هي كذلك الوكيل المعتمد لشركة «فورد» في البلاد. إلتزام بتقديم الأفضل وقال أليكس شيفر، مدير شركة لينكون في الشرق الأوسط: نحن سعداء جدا بالشراكة مع صناعات الغانم للعمل على زيادة نمو مبيعات سيارات لينكون في الكويت. فقد أثبتت شركة صناعات الغانم من خلال خبرتها العميقة ومعرفتها الواسعة بقطاع السيارات، التزامها بتقديم خدمات عالية الجودة وتحقيق الرضا للعملاء، نحن على يقين كامل بقدرة شركة الغانم أوتو على تمثيل «لينكون» بالشكل الذي نتطلع إليه دائما وأبدا، ومن خلال شراكتنا سوف نقدم أحدث سيارات لينكون لعشاقها الباحثين عن الراحة والفخامة والرفاهية. مكانة صلبة بدوره، قال عمر قتيبة الغانم، الرئيس التنفيذي لشركة صناعات الغانم: نحن سعداء باختيار الغانم أوتو كوكيل رسمي معتمد لسيارات لينكون في الكويت. هذه الشراكة هي شهادة حقيقية على نجاحنا في بناء علاقات طويلة المدى مع شركات السيارات العالمية، فمن خلال تفانينا في خدمة العملاء وتحقيق رضاهم قد اكتسبنا سمعة متميزة وحققنا مكانة صلبة على مستوى المنطقة، فإننا نتطلع للعمل بشكل وثيق مع لينكون لتوفير السيارات الأميركية الفاخرة من خلال السوق الكويتي، والتواصل مع عملائنا الكرام لتقديم أعلى مستويات الخدمة التي يتطلعون إليها ويسعون نحوها بل ويتوقعونها من صناعات الغانم. وتتمتع سيارات لينكون بتراث غني، حيث منحت عملاءها عبر السنوات أعلى مستويات رفاهية في المنتج وحرفية في التعامل والثقة في كل ما تقدم لهم، مما جعلها الخيار المفضل للسيارات الرئاسية في الولايات المتحدة الأميركية، وقد شهدت لينكون مؤخرا تطورا هائلا في تصاميمها من خلال أبرز طرازاتها الشهيرة مثل طراز كونتيننتال ونافيجيتور الجديدة. وتشمل مجموعة لينكولن الجديدة المبهرة في دول مجلس التعاون الخليجي فئات عدة وهي كونتيننتال السيدان كبيرة الحجم، وMKZ متوسطة الحجم، وسيارة MKC الرياضية المتعددة الاستعمالات SUV المدمجة، وسيارة MKX الكروسوفر المتوسطة الحجم، وسيارة نافيجيتور الرياضية المتعددة الاستعمالات SUV بالحجم الكامل. بإمكان العملاء زيارة صالة عرض لينكون الجديدة ومركز الخدمة التابع لها الكائن في منطقة الشويخ الصناعية مقابل متحف السيارات الكلاسيكية، وذلك من السبت إلى الخميس من الساعة 9 صباحا حتى 9 مساء.          

... إقراء المزيد

وسط فرحة عارمة، توجت دولة الكويت بالمرتبة الأولى يوم أمس الأول بحصول 45 عملا إذاعيا وتلفزيونيا على جوائز ما بين ذهبية وفضية وبرونزية، في ختام فعاليات الدورة السادسة لمونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام، يوم أمس الأول في القاهرة، تحت شعار «الإرهاب لن يكسرنا»، واستطاعت وزارة الإعلام بقيادة رئيس الوفد الوكيل المساعد لشؤون الإذاعة الشيخ فهد المبارك الصباح، أن تكسر الأرقام السابقة من المشاركات، محققة الهيمنة على جوائز المهرجان وسط مشاركات خليجية وعربية لافتة بلغت 19 دولة. وقام بتسلم الجوائز التلفزيونية والإذاعية الوكيل فهد المبارك ومدير عام المحطات الإذاعية المحلية وعضو لجنة التحكيم في المونديال سعد الفندي، مدير إدارة التشغيل والتنفيذ بتلفزيون الكويت، وعضو لجنة التحكيم مشاري البعيجان، إضافة إلى المذيعين طلال الماجد وإبراهيم ماتقي، والماجد شارك في تقديم الحفل وحظي بإشادة لافتة، وقد تخلل الحفل كلمة ألقاها رئيس المونديال رئيس اتحاد المنتجين العرب د. إبراهيم أبو ذكري. 26 «إذاعية» وحصدت إذاعة الكويت 26 جائزة في كل محطاتها الإذاعية، بينها ذهبية برامج «تسلم يا وطن»، «صباح الخير»، «بلادي الكويت»، «رؤية وطن»، «مقابلة خاصة»، «مشوار»، «مشاهير»، أفضل مسلسل لهجة محلية «أحمدو»، أفضل مذيع فيصل الشمري، وأفضل برنامج عن القضية الفلسطينية «أزمنة مقدسة»، أفضل إخراج وليد سراب برنامج «ماغزين»، أفضل برنامج رياضي «غلاوسيو»، أفضل برنامج اقتصادي «صنع في الكويت»، أفضل برنامج بث مباشر شبابي «مورننغ». كما فاز بالجوائز الفضية برامج «مدرسة الفن»، «نوافذ»، «رؤى نفسية»، «فلاش»، «أحلى صباح»، «الملتقى الثقافي»، «علم ومعلومة» الذي فاز بجائزة أفضل برنامج علمي، «البيئة من حولنا»، وفاز بالجائزة البرونزية «شباب الديرة»، «بلادنا حلوة»، «فنون ofm». 19 تلفزيونية وحصد تلفزيون الكويت عبر محطاته التلفزيونية نصيب الأسد للقناة الأولى 19 جائزة بينها ثماني جوائز ذهبية في برامج «الليلة»، «سفراء الانسانية»، «غنيلي»، «تورك»، «المربط» للقناة الثالثة الرياضية، «نيوكويت»، «ستوري»، «المؤسسون الاوائل»، وأربع جوائز فضية «الدريا»، «كولكشن»، «تصاميم»، «ليالي الكويت»، وثلاث جوائز برونزية «علمتني ايه» لقناة إثراء، «شارع السور»، «خلك لايف»، إلى جانب درعين لافضل مذيعة إيمان نجم عن برنامج «الليلة»، وافضل مخرج سعود الرمح عن برنامج «ليالي الكويت»، وشهادتين من لجنة التحكيم في برنامجي «الديوان»، «تاكتيكال». وعلى نطاق المؤسسات الفنية المحلية الأهلية والخاصة، فازت فرقة مسرح الخليج العربي بالجائزة البرونزية عن الفيلم الروائي القصير «مابين الحرب والسلام» وتسلم الجائزة المؤلف بدر سالمين، وحصد الجائزة الذهبية برنامج «كل يوم يال» من إنتاج الجمعية الكويتية لحماية البيئة وتسلمتها وجدان العقاب. ثمرة جماعية وفي تصريح خاص، قال رئيس الوفد الشيخ فهد المبارك الصباح ان الحصول على المركز الأول وهذا الحصاد من الجوائز الإذاعية والتلفزيونية ثمرة جهود جماعية لأبناء الإذاعة والتلفزيون، ودعم قيادات الإعلام ممثلة بالوكيل طارق المزرم، ودلالة على ريادة الإعلام الكويتي رغم كثافة المشاركات وشدة المنافسات، وأهدى المبارك هذا الفوز الكبير إلى القيادة السياسية؛ سمو الأمير وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء وأهل الكويت، لافتا إلى اننا استطعنا المنافسة في 52 عملا وحصلنا على 45 جائزة عن جدارة واستحقاق بعد فترة تحضيرات استمرت ستة اشهر متواصلة، مشيدا بالتطور النوعي في المونديال من ناحية التنظيم والأنشطة. إنجاز رائد من جهته، وصف مدير عام الإذاعات العربية المحلية سعد الفندي حصول دولة الكويت على المركز الأول وتلك الجوائز الإذاعية والتلفزيونية بالإنجاز الذي يسجل في مسيرة الإعلام الكويتي، والذي يأتي تعزيزا وترسيخا للريادة، وتتويجا لجهود عملت واجتهدت وأبدعت فحصدت، منوها بدور وزارة الإعلام في دعم هذه المشاركة التي حققت أهدافها المنشودة.  

... إقراء المزيد

حلت اليوم الذكرى الـ 55 لإقرار الدستور الكويتي، والذي صادق عليه أمير البلاد الراحل الشيخ عبدالله السالم الصباح، في 11 نوفمبر من عام 1962، ليشكل ذلك يوماً خالداً وتاريخياً ومناسبة غالية يحتفل بها الكويتيون كل عام. وبهذه المناسبة أعلن عبدالله نجيب الملا، أنه بصدد إصدار «الموسوعة الدستورية»، إيماناً منه بأهمية هذه المادة الوطنية التي كلما تعمقنا بها وجدناها، تحمل كل ما يجسّد معاني الولاء للوطن وكل ما يصون كرامة الإنسان الكويتي، ومن يعيش على أرضها الطاهرة. ويعد الدستور الذي أعده المجلس التأسيسي، الوثيقة الأولى والاساسية في حياة شعب الكويت، والتي تحدد نظام الدولة وتنظم العلاقة بين السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية.  

... إقراء المزيد

توارثت عائلة في دبي، ذهب السيدة الراحلة "فاطمة باقر" رحمها الله، جيلاً بعد جيل، وتُعيره منذ ما يقارب 88 عاماً للعرائس في زفافهن، وللفتيات في مختلف المناسبات؛ حيث زَيّن ما يزيد على 2000 فتاة في إمارة دبي وخارجها، عبر القرن الماضي وحتى يومنا هذا. وحسب صحيفة "الإمارات اليوم"، يقدم الذهب للاستعارة من دون أي مستند رسمي أو عقد، بخطوة قائمة على الثقة الخالصة، منذ ثلاثينيات القرن الماضي وحتى اليوم، وعلى الرغم من توافر القدرة المالية لدى بعض العائلات لشراء الذهب حالياً؛ إلا أن عدداً كبيراً منها يفضل استعارته للقيمتين المعنوية والتاريخية الكبيرة اللتين يحملهما. ويرجع الذهب للسيدة فاطمة باقر، شقيقة المرحوم يوسف باقر، وهو أحد رجالات دبي، وأسهم في النهضة الحضارية للإمارة إلى أن اقترن اسمه بأحد شوارعها. من مومباي وعن قصة هذا الذهب، تقول الصحيفة: قدّم العريس عبدالكريم بن محمود، الذي عمل رئيساً لفرضة دبي من عام 1920 حتى عام 1938، مجموعة الذهب هذه مهراً لزفافه إلى فاطمة باقر، واشتراه من مدينة مومباي الهندية، التي كانت مركزاً لتجارة الذهب آنذاك، وتُعَد تشكيلة الحلي التي امتلكتها "باقر" من أقدم القطع الموجودة في الدولة؛ حيث يزيد عمر القطع على 100 عام، وتتفرد بتصاميمها التي بات من الصعب وجود مثيل يشابهها في الأسواق؛ لأن القوالب التي صنعت فيها لم تعد موجودة لدى صاغة الذهب. إعارة وفيما لجأت النساء للتزين باللؤلؤ الذي اشتُهرت منطقة الخليج بتجارته، وحل محل الذهب عند النساء في المناسبات والأعراس؛ وذلك لغلاء الذهب وصعوبة تأمين نقله عبر البحار؛ لذا قررت فاطمة باقر بعد زفافها، أن تعير مجموعة الذهب المرصع باللؤلؤ والأحجار الكريمة للنساء المقبلات على الزواج في الدولة وخارجها. مشروع وقفي وأكمل ابن فاطمة باقر "محمد نور" مسيرة الخير التي بدأتها والدته، بتخصيصه مجموعة الذهب مشروعاً وقفياً ليستمر نفعه للمجتمع، وإلى الآن تستعير الأسر الإماراتية ذهب السيدة باقر، ليس لندرة الذهب أو شح تصاميمه؛ وإنما للقيمة المعنوية والتاريخية التي يمثلها هذا الذهب، كما تختلف تصاميم مجموعة الذهب التي امتلكتها المرحومة "باقر" عن الأشكال والتصاميم الموجودة في الأسواق حالياً؛ مما يعطيه قيمة تاريخية، ويجعل منه إرثاً تفتخر به الأسرة كلها، وتجربة يمكن للأسر الإماراتية أن تحتذي بها. الطاسة والكواشي     وقدّمت الصحيفة صوراً لمجموعة الذهب الخاصة بفاطمة باقر، المكونة من: (الطاسة، والكواشي، والمرتعشة، والستمي، والحيول، والشواهد، والحقب، وأخيراً الخلخال). تَحَوّلت المجموعة من مقتنيات شخصية إلى وقف يجول على الأسر الميسورة والفقيرة؛ ليثري مناسباتها لقيمتيه التاريخية والمعنوية.  

... إقراء المزيد

تعد بذور الحلبة نوعا من أنواع البقوليات التي تستعمل إما للأكل أو التداوي حيث تعرف بفوائدها الكثيرة للصحة والبشرة والشعر، وتحتوي الحلبة على كمية من البروتينات والألياف والنشا و المعادن كالنحاس والحديد والكالسيوم والزنك والمغنسيوم و البوتاسيوم و الفوسفور وغيرها، وفي هذا المقال سنشير إلى أهم فوائد الحلبة العلاجية والجمالية. فوائد الحلبة للمرأة الحامل تساعد الحلبة المرأة الحامل في توازن مستوى السكر في الدم وبالتالي تفادي الإصابة بالسكري الذي يصيب النساء في فترة الحمل، تساعد في تسهيل الولادة الطبيعية لانها تقوم بتحفيز انقباضات الرحم. ومع ذلك الافراط في تناول الحلبة في بداية الحمل قد يؤدي للاجهاض. فوائد الحلبة للمرأة المرضع يفيد تناول المرأة المرضع للحلبة ضمن وجباتها اليومية في مساعدتها على إدرار الحليب، كما تساعد في تعويض العناصر التي فقدتها خلال وبعد الحمل، كما يفيد تناول الحلبة في علاج فقر الدم والأنيميا، وهناك العديد من الاطعمة الطبيعية التي تساعد في علاج فقر الدم تعرف عليها من مقال علاج فقر الدم طبيعيا. فوائد الحلبة للسكري تساعد الحلبة في تخفيض مستوى السكر في الدم. يفضل تناول الحلبة على شكل مسحوق مذاب في الماء الدافئ للاستفادة من كامل فعاليتها في تنظيم مستوى السكر وتخفيف معدل الكوليسترول الضار في الجسم. فوائد الحلبة للمعدة والقولون تساعد الحلبة في تسهيل عمل الأمعاء لاحتوائها على الألياف، كما تعالج حموضة المعدة ومشاكل القولون من خلال مضغ بضع حبات من الحلبة والكمون. يفيد تناول الحلبة في تسهيل عملية الهضم والتخلص من عسر الهضم وكذا الإمساك. تعمل الحلبة على التخلص من ديدان المعدة من خلال نقع حبوب الحلبة لليلة كاملة وشربها في الصباح على الريق. تفيد الحلبة في علاج القولون العصبي من خلال إضافة ملعقة صغيرة من بذور الحلبة المطحونة إلى كوب من الماء وغليه حتى يتركز الماء ويصبح بمقدار ربع كوب ثم يصفى الماء ويثم شربه صباحا على الريق كل يوم حتى يتم الشفاء. تساعد بذور الحلبة في علاج قرحة المعدة و ذلك من خلال تناول ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة ممزوجة مع ملعقة من العسل. فوائد الحلبة في تنظيم الدورة الشهرية تعتبر الحلبة مفيدة جدا في فترة الدورة الشهرية، حيت ان شرب مشروب الحلبة يساعد بشكل كبير في نزول الدم وتنضيمه، حيت ينصح شرب كوبين من مشروب الحلبة في الصباح والمساء والتوقف عن شربها اتناء نزول الدم، يمكن قراءة مقال اعراض الدورة الشهرية تنبئ باقتراب الدورة. فوائد الحلبة لعلاج أمراض البرد تساعد الحلبة في الوقاية من أمراض البر وعاجها كالسعال وضيق التنفس والتهاب الحلق وغيرها من خلال تناول الحلبة بالعسل. تفيد الحلبة في علاج الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم عند تناولها مع العسل وعصير الليمون. تعمل بذور الحلبة على علاج السعال من خلال إضافة ملعقة كبيرة من مسحوق الحلبة إلى كوب من الماء المغلي وتركه لمدة عشر دقائق ثم تتم تصفية هذا المحلول وتناول ملعقة كبيرة منه ثلاث مرات في اليوم إلى أن يتحقق الشفاء بإذن الله. تساعد الحلبة في علاج الأمراض الصدرية كالربو عن طريق غلي كوب من الماء مع ملعقة كبيرة من بذور الحلبة وشرب هذا المحلول مرة في اليوم. فوائد الحلبة للكوليسترول اكدت الدراسات الى ان تناول الحلبة بانتظام على المدى البعيد يساعد في التخلص من الدهون على مستوى الجسم، ويخفض نسبة الكولستيرول مما يقي الاصابة بالسكتات القلبية. الكبد والحلبة تحتوي الحلبة على نسبة عالية من الالياف الغذائية التي تساعد الجسم لتخلص من الفضلات. فوائد الحلبة للأعصاب من فوائد الحلبة أنها تحمي الجهاز العصبي من مختلف الامراض وتقضي على التوتر والإجهاد حيث تساعد على تهدئة الأعصاب.

... إقراء المزيد

فقدت نعمة البصر لتتعايش مع هموم موكليها المبصرين وأقرانهم من ذوي الإعاقة وتدافع عن حقوقهم ببصيرتها في قاعات المحاكم الكويتية، فلم تثنها إعاقتها البصرية عن إثبات ذاتها وتحقيق هدفها لنشر مفاهيم الحرية والعدل والمساواة وإنصاف المظلومين ورد الحقوق، بل أصرّت على مواجهة التحديات وكسر الظلام بإرادتها وعزيمتها أمام منصات القضاء لتنضم إلى قافلة المحاميات وتصبح أول عربية كفيفة حاصلة على رخصة مزاولة مهنة المحاماة بعد 12 عاما من المطالبة والانتظار وأول كويتية من ذوي الإعاقة البصرية تترافع في محاكم العدل. هنادي العماني قصة كفاح خرجت إلى النور لتصبح تجربتها مثالا للتحدي وحافزا لزملائها المكفوفين الذين أصرّوا على كسر الصورة النمطية وخوض معترك القضاء. العُماني أكدت في حديثها لــ القبس أن هيئة الإعاقة تمثّل الخصم في أغلب قضايا ذوي الإعاقة، مشيدة بالقانون الذي وصفته بالجيد، ولكن ينقصه التفعيل، حيث إن بعض مواده تحتاج إلى تعديلات والبعض الآخر يحتاج إلى إضافات في سبيل خدمة ذوي الإعاقة وضمان حقوقهم. «إعاقتي لم تكسر ثقة موكلي وزملاء المهنة»، هكذا عبّرت العماني عن ردود فعل المجتمع في بداية دخولها الميدان، حيث تباينت الآراء ما بين مؤيد ومعارض بسبب ظروف إعاقتها البصرية إلى أن ذاع صيتها في قضايا الأحوال الشخصية وقضايا ذوي الإعاقة، وترأست لجنة ذوي الإعاقة في جمعية المحامين الكويتية لتستلهم من العتمة شعلة أمل وتقود أعضاءها المبصرين لترشدهم وتنير آفاقهم بكفاءتها المعهودة. وقالت: «أصبح هناك وعي لدى المجتمع الخليجي عموما، والكويتي على وجه الخصوص، بشأن تقبل المحامي الكفيف في ساحات القضاء». وتابعت: في السابق كان هناك تخوّف لدى المجتمع من إسناد القضايا إلى محامين مكفوفين، نظرا الى عدم قدرتهم على التعامل مع القضايا بمختلف أنواعها، غير أنه وبعد نجاح تجربتي في كسب القضايا أصبحت مثالاً يحتذى به. وأضافت العُماني: بعد التخرّج في كلية الحقوق عام 1992 حاولت التدريب في أحد مكاتب المحاماة ولمست ترحيبا من قبل المحامين المدربين في البداية، ولكن بعد فترة تولّد لديهم شعور بالتخوّف من مواصلة مسيرتي معهم، مما دفعني إلى الابتعاد عن المجال لفترة من الزمن، مبينة «انه في عام 2011 قدّمت على رخصة مزاولة المهنة، وكان هناك تخوف من قبل جمعية المحامين لكوني كفيفة، إلا أن كفاءتي وقدرتي على التعاطي مع القضايا ساهمتا في تغيير الموازين وعززتا ثقتهم في إمكانياتي. وقالت العماني «كأي عاملة في مهنة المحاماة، لم تختلف حياتي العملية عن زملائي المبصرين، حيث أحرص على مناقشة القضية مسبقا مع المستشارين والباحثين القانونين في المكتب، ليتم إعداد ملف القضية المنظورة في اليوم التالي»، مثنية على تعاون القضاة وتفهمهم لظروف اعاقتها، إضافة إلى موافقتهم على دخول مرافقتها إلى القاعة لمساعدتها. وأوضحت أن المذكرة التي يتم تقديمها للقضاة تكون مطبوعة بطريقة المبصرين، بخلاف مذكرتها الخاصة المطبوعة بطريقة برايل، مشيرة إلى اعتمادها على ملكة الحفظ والفهم الجيد في المرافعات. تزكية المحامين وتحدثت العُماني عن ترشيحها في منصب رئيس لجنة ذوي الإعاقة كأول كفيفة في الشرق الأوسط تنال رئاسة لجنة قانونية في جمعية المحامين، مثمنة تزكية زملاء المهنة وأعضاء مجلس الإدارة لها لتسكينها في هذا المنصب، فضلا عن جهودهم في تذليل كل العوائق أمامها، من خلال قراءة المذكرات والمستندات والقوانين المطبوعة بطريقة المبصرين. ورش عمل واستعرضت العماني جملة من الإنجازات التي تحققت خلال فترة رئاستها للجنة، حيث شاركت في عدة ملتقيات وورش عمل لأول مرة خارج الكويت، إضافة إلى تنظيم ندوات عدة وزيارات ميدانية لجمعيات النفع العام المعنية بذوي الإعاقة وهيئة الإعاقة. وكشفت عن عدد القضايا التي استقبلتها اللجنة بخصوص ذوي الاعاقة والتي تراوحت بين 30 و40 قضية خلال ثلاثة أشهر تقريبا، أكثرها حول إعادة التقييم، لافتة إلى مبادرة اللجنة في جمع توقيعات أولياء أمور المعاقين للمطالبة بإلغاء اللائحة التنفيذية التي أصدرتها هيئة الإعاقة بشأن قانون المعاقين. وذكرت العماني أن مسيرتها العملية لم تخلُ من العقبات والصعوبات، مشيرة إلى عدم توفير القوانين والمراجع القانونية المطبوعة بطريقة برايل، فضلا عن عدم تهيئة بيئة المحاكم وظروف ذوي الإعاقة عموما، والمكفوفين على وجه الخصوص، إضافة إلى صعوبة التنقل بين الممرات والأروقة لعدم وجود علامات إرشادية. مواقف مؤثرة لم تنس هنادي العماني المواقف المؤثرة التي تعرّضت لها بداية عملها في مهنة المحاماة عام 2013 في قضايا الأحوال الشخصية، حيث كان لتجربتها الأولى أثر كبير في حياتها، مستذكرة مشاركتها زميلها في البحث عن دليل جديد لبراءة موكله من قضية جناية منسوبة إليه، وبالفعل قدم الزميل الدليل للقاضي، مما غير مجرى سير القضية التي انتهت ببراءة موكله. حلول وتسهيلات ثمنت العُماني جهود جمعية المحامين ولجنة ذوي الإعاقة على وجه الخصوص لتعاونهما على ايجاد حلول لقضايا المعاقين وتقديم كل التسهيلات في سبيل خدمة المعاق وضمان حقوقه، مشيدة بدور رئيس الجمعية ناصر الكريوين ونائبه شريات الشريان وأمين السر مهند الساير في مساعدتها على تبني قضايا ذوي الإعاقة والدفاع عن هذه الفئة.

... إقراء المزيد

أفضل المقاعد على متن أكبر طائرة ركاب في العالم أصبحت أحسن وأقل عددا. إذ كشفت الخطوط الجوية السنغافورية مؤخرا عن مقاعد جديدة لطائرة ايرباص A380، وهي أول عملية تعديل وتجديد كبيرة لها خلال عشر سنوات. أبرزها جاء في الدرجة الأولى الجديدة: ستة أجنحة، بانخفاض من 12، التي أعيد تصميمها لتشمل الأسرة، التي يمكن تجليسها بشكل عمودي وصولا إلى النافذة، والجدار الذي يمكن أن تخفيضه، إذا كنت تريد، على سبيل المثال، الاسترخاء مع رفيق السفر. ستتسع طائرات A380 الجديدة لـ471 شخصا. وبالإضافة إلى الأجنحة الستة، سيكون هناك 78 مقعدا في درجة رجال الأعمال في الطابق العلوي، و44 مقعدا من الدرجة السياحية العليا Premium Economy، و343 مقعدا في الدرجة السياحية العادية فى الطابق الرئيسي للطائرة. ويعتبر التجديد أحدث خطوة في سباق المنافسة الشديدة لاستقطاب المسافرين الأثرياء. وفي حين أن العديد من شركات الطيران، مثل دلتا ويونايتد، تقوم بتصميم كبائنها الممتازة للمسافرين من رجال الأعمال الدائمي السفر، يوفر عدد قليل من شركات الطيران الدولية أجنحة واسعة في الدرجة الأولى، مثل الاتحاد، التي تقدم جناحا من ثلاث غرف يطلق عليهThe Residence. رد الخطوط الجوية السنغافورية على ذلك سيبدأ بالطيران الشهر المقبل من سنغافورة الى سدني. وفي ما يلي التصميم الداخلي الجديد لطائرة A380، الذي استغرق تطويره 4 سنوات: جناح مع إطلالة يمكن تخيل الأمر كما لو كانت فندقا على ارتفاع 35 ألف قدم. إذ كشفت الخطوط الجوية السنغافورية عن أجنحة «لقلة متميزة»، تشمل اثنتين من الوسائد ولحاف قطن لسرير مقاس 76 بوصة في 27 بوصة. ويمكن ضم الأسرة في أول جناحين عند كل ممر، لتشكل سريرا كاملا، حتى يتمكن الأزواج من طبقة الـ%1 النوم جنبا إلى جنب. كما سيحصلون أيضا على نعال وأقنعة للعيون وجوارب. وتقع الأجنحة على الطابق العلوي لطائرة الجامبو. مساحة واسعة لساعة المسافر الثمينة وأغراضه هناك مساحة تخزين كبيرة، لذلك إذا كنت لا تستخدم أي من الأغراض الموجودة في طقم العناية الخاصة بك، مثل مرطب الوجه أو غسول الجسم، يمكن تخزينها هنا مع أي مجوهرات أو ساعة قد تزعجك أثناء النوم. كل جناح يحتوي على كرسي جلد يدور بين 135 درجة و270 درجة من خلال التحكم الإلكتروني. ويمكن استيعاب السرير بشكل تام. وإذا ما أصبح التحديق من النافذة مملا، هناك شاشة عالية الدقة مقاس 32 بوصة للترفيه على متن الطائرة. حمام لا يشبه حمام الطائرات هناك اثنان من المراحيض لكل ستة ركاب. وهي نسبة تحلم بها كثير من الطائرات. الوجبات تختبر الخطوط الجوية السنغافورية قوائم الطعام مع الطهاة المشاهير في جميع أنحاء العالم. وإذا ما خلص إليه هؤلاء الطهاة من وجبات لم يناسب ذائقة المسافر، فإن هناك دائما بديلاً.   درجة رجال الأعمال أصبحت كبائن درجة رجال الأعمال أكثر تطوراً ودقة في التفاصيل في السنوات الأخيرة، مع وجود أسرة مستوية مسطحة، وسواء كانت جناحاً أو مقعداً على شكل حجيرة، أصبحت تقريبا هي المعيار في رحلات المسافات الطويلة. وستحظى فئة رجال الأعمال الجديدة في طائرة A380 التابعة لشركة الخطوط الجوية السنغافورية بـ78 مقعدا على هيئة 1 ــ 2 ــ 1 في الطابق العلوي للطائرة. مساحة مد الأرجل تبلغ 50 بوصة، والمقعد، الذي يميل تماما، عرضه 25 بوصة. وهناك مساحة واسعة للعمل. ويهدف التصميم، الذي جاء على شكل «شرنقة»، إلى إعطاء المسافرين من رجال الأعمال المزيد من الخصوصية. بعض المسافرين قد لا يريدون هذه الخصوصية، وبالتالي فإن الحاجز الذي يفصل بين المقعدين يمكن أن ينزل لضم المقعدين معا. وهذه ميزة كشفت عنها الخطوط الجوية القطرية مؤخرا. وكل حجيرة فيها مزود للطاقة الكهربائية وشاشة تعمل باللمس 18 بوصة. وبالنسبة لأولئك الذين لا يستطيعون تحمل تكلفة درجة رجال الأعمال، فإن الدرجة السياحية العليا هي اختراع جديد نسبيا ومنتج أشبه بدرجة رجال الأعمال لايت. ويمكن الحصول فيها على بعض الامتيازات.

... إقراء المزيد

في أوروبا والولايات المتحدة شكلت ملكية الدولة للبنوك تجربة مؤلمة، فعندما يجبرون على التلاقي والشراكة عن طريق الأزمات وعمليات الإنقاذ، فإن العار واللوم لا يمكن تجنبهما في كثير من الأحيان، وكذلك الصراعات حول ما إذا كانت البنوك، التي تم إنقاذها، ينبغي أن تكون محركات لسياسة الحكومة والخير الاجتماعي، أم السعي إلى تحقيق أقصى قدر من الأرباح. في الخليج، تتمتع البنوك المملوكة للدولة بعلاقة أكثر إنسجاماً مع الحكومات، وكما تقول إيلينا بونسيكا، المحللة في شركة الرمز كابيتال، ومقرها أبوظبي، «وجود أكبر البنوك في دول مجلس التعاون الخليجي المملوكة في الغالب من قبل حكوماتها و/ أو الأسر الحاكمة يمنحها بالتأكيد ميزة تنافسية كبيرة». وتضيف «البنوك لا تملك الدعم القوي من الحكومات فحسب، بل تقف أيضاً في موقع أفضلية تحسد عليه، عندما يتعلق الأمر بتأمين والحصول على الأعمال الحكومية بسبب قوة العلاقات». ومن الأمثلة على دعم الدولة المذكرات الحكومية الصادرة لبنوك الإمارات خلال أزمة عام 2008. الروابط التي تربط الحكومة والبنوك في دول مجلس التعاون الخليجي تعود إلى بدايات العديد من البنوك، وهي موجودة تقريباً في كل مكان، وتقول شركة الاستشارات المالية، أكرديتوس، ومقرها دبي، إن أذرع الحكومات الخليجية، بما في ذلك صناديق الثروة السيادية وصناديق المعاشات الحكومية والصناديق الاجتماعية، تملك حصة في أكثر من %80 من أكبر 50 مصرفاً في دول الخليج من حيث الأصول. ومن أبرز الأمثلة على ذلك بنك أبوظبي الأول، أكبر بنك في منطقة الشرق الأوسط، وشمال أفريقيا، حيث تملك حكومة الإمارات حصة نسبتها %37، وتملك حكومة دبي ما يقرب من %56 في أكبر بنوك دبي «الإمارات دبي الوطني»، وبالإضافة إلى ذلك، تملك هيئة قطر للاستثمار %50 من البنك الرئيسي في البلاد «بنك قطر الوطني»، في حين أن ما نسبته %65 من أكبر بنك في المملكة العربية السعودية، وهو البنك الأهلي التجاري، مملوك لكيانات مرتبطة بالدولة. يقول عبدالحميد محمد سعيد، الرئيس التنفيذي، «ملكية الدولة هي بالطبع ميزة لنا في بنك أبوظبي الأول، وبفضل هيكل ملكية البنك ودعم المساهمين، فإن تصنيفنا الائتماني القوي مرتبط بالتصنيف السيادي، وتعتبر الكيانات المرتبطة بالحكومة وهيئات الدولة واحدة من مجموعة العملاء الرئيسيين لدينا، فبالإضافة إلى مساعدتهم في تحقيق أهدافهم، هم أيضا داعمون لنا». تكافؤ الفرص ويشكو المصرفيون الأجانب من عدم تكافؤ الفرص، خاصة في أسواق الدين، حيث يقولون انه تم تعيين البنوك المملوكة للدولة لإدارة عمليات جمع الأموال لأن الدولة تريد مساعدتها على بناء علامتها التجارية وقدراتها، وتظهر بيانات ديلوجيك أن البنوك الخليجية تحتل المراكز الثامن والتاسع والعاشر في جداول رسوم أسواق الدين في دول الخليج حتى الآن هذا العام،. الدعم الحكومي أمر مهم في الخليج، فكما يقول خالد هولادار، مؤسس «أكرديتوس»، الذي يعتقد أن العلاقات القوية مع الحكومة «ميزة إيجابية قوية» بالنسبة للبنوك «القطاع العام لا يزال هو المهيمن على اقتصادات المنطقة». وتظهر الأبحاث التي أجرتها شركة برايس ووتر هاوس كوبرز أن الحكومات في عام 2015 كانت المستثمر الرئيسي في 39 من أكبر 100 شركة مدرجة في دول مجلس التعاون الخليجي، ومستثمر أقلية في 39 شركة أخرى، وتوظف الحكومة %84 من جميع المواطنين في الإمارات و%83 في قطر، و%77 في عمان، و%76 في الكويت، وفقا لبرايس ووتر هاوس كوبرز. ويقول هولاراد ان الحكومات توفر للبنوك عمليات اقراض كبيرة وودائع مستقرة، وهي مهمة للبنوك بموجب الأنظمة المالية الجديدة، وعادة ما تكون الفرص التي تتدفق من الدولة إلى البنوك جيدة بحسب رونيت غوس، المحلل المصرفي في سيتي، مضيفا أن البنوك الخليجية المملوكة للدولة عادة ما تحصل على «فرص أعمال جاذبة». «ارتفاع مستوى الربحية عند بنوك الخليج يجعلها مختلفة جدا عما يعادلها من البنوك الألمانية المملوكة للدولة التي تعرف باسم Landesbanks، ويشير بذلك إلى البنوك الألمانية التي أنشئت لتعزيز التنمية الإقليمية. شبير مالك، المحلل لدى هيرميس اي اف جي غير مقتنع بأن البنوك المدعومة من الدولة في دول الخليج تمنح أعمالاً حكومية، لكنه يقول ان «العلاقات مع الدولة يمكن أن تساعد التصنيف الائتماني للبنك، والتصنيف الائتماني القوي للبنك يساعده على خفض تكاليفه المالية».

... إقراء المزيد

الحنين إلى الايام الخوالي يبقى الجامع المشترك بين الرعيل الأول ومن عاش في الكويت، في عصر ما قبل النفط أو في مرحلة الاستقلال وما بعدها، في هذا اللقاء رحلة مع الذكريات ومع الماضي، نغوص في ثناياه، فنبحث وننقب عنه، مع الذين عايشوه تسجل لهم صفحات من عبق التاريخ ففيه رسالة وعبرة للأجيال. حدثنا رضا علي محمد صالح العوضي عن مجموعة القطع التراثية في متحفه وعددها أكثر من 500 قطعة، أغلبها كويتية قديمة تحكي ماضي الآباء والأجداد، وعندما تقف أمام أي قطعة تستذكر عبر ودروس الأيام الماضية، ورجالات قدموا لبلدهم. قال العوضي: أنا من مواليد 1930، بدأت التصوير بكاميرتي المتواضعة، بدأت بالأحياء والأسواق وأصدقائي وما زالت هذه الصور عندي، أنا لم أشاهد والدي، توفي وأنا عمري أربعة أشهر، عملت تباباً مع النوخذة حسين الرومي، ومع يعقوب البشارة، وعملت الشاي والقهوة وقمت بتنظيف السفن؛ بمعنى خادم في السفية، قطعت البحار 4 مرات، وصلنا ممباسة وميناء سمركودي وكل موانئ الخليج العربي، وعملت بالقطاعة تلك الرحلات الى موانئ الخليج العربي وكراجي، نقلنا البضائع من التمور في البصرة في السفينة الشراعية، وصلنا اليمن وبندر سواهي والصومال، وفي الرجوع حملنا القهوة والرز إلى التاجر ابن غالب في الكويت، ونقلنا «سبال» (الفول السوداني)، ونحن على السفينة كنا نحمصه وننقعه بالملح، نسميه «سبال مملح»، ولم نتعرض لأي صعوبة بفضل الله تعالى ثم بفضل النواخذة المهرة، وأحياناً نواجه ونصارع البحر، ولكن شخصية البحارة وشجاعتهم كانت قوية وزادت من عزيمتنا، وكل المشاعر تصب بالدعاء وأصوات الفنان البحري الذي أصبح من التراث وتبلور في أعماقنا وأصبح الفن درسا وتدريبا، وأتذكر الوزار تلك القطعة من القماش يلف بها البحار وسطه والطبول الصغيرة والطويسات (الصجات) موجودة في متحفي، والكلمات كانت تعبر عن مشاعرنا وأحاسيسنا، وقت الفراغ كان ثروة نفسية، ووقت العمل ثروة اقتصادية، والرزق على الله سبحانه. الوعي الحضاري وتحدث العوضي عن ان القطع الموجودة في متحفه عبارة عن دروس، وفي كل التحف أو المتاحف هناك أشياء نادرة وثمينة موجودة في معهد دائم ومدرسة للتعليم والمتعة تشاهد بين جدران المتحف المتروكات التاريخية التي تدعو الى التفكير، ومتحفي هذا أعتبره مؤسسة ثقافية وحضارية يوعي هذا الجيل بما قدمه واستخدمه الأجداد، وكل المتاحف أعتبرها مجمعا للفنون والتراث لحفظ ما استخدمه الأجداد من الأواني والملبوسات والأسلحة والصناعات اليدوية. أضاف: الوعي الحضاري، والشعور والاحترام والتقدير والتعاون والوفاء للأولين، وتخليد ذكراهم وفلسفة حياتهم أطلب من هذا الجيل أن يجمعوا ويسعوا للحفاظ على ما تركه الأجداد، فالإنسان يخلد بآثاره ومآثره وأعماله وإبراز طبيعة حياتهم قبل مماتهم. في مدخل المتحف من الداخل تشاهد «سعيد بلاع البيزة» عبارة عن تمثال صغير له مفتاح يحركه ويتحرك التمثال ممداً يده ليأخذ القطع النقدية ويضعها في فمه وتنزل القطع في بطنه، وسمي هذا التمثال «سعيد بلاع البيزة»، كانت هذه الحصالة أو التمثال يستعمل في أيام الأعياد. أشار العوضي الى علبة نحاسية تستخدم في البيوت يرجع تاريخها الى 1142هـ مكتوب عليها بالحفر يوسف بشر، ولم نعرف من هو هذا الإنسان، وأشار الى جهاز يسمى «مورس» للاتصال بين الكويت والبصرة ومنها الى أوروبا من عام 1922 ــ 1950 تم توقف، كان يعمل عليه في الاتصال حسن عبدالكريم عريان وعبدالجبار معرفي، منقلة نحاسية لشخص يهودي كان في الكويت قبل هجرته، عليها تاريخ الصناعة من قبل 1117، تحمل هذه المنقلة 2 غوري عليه كتابة عبرية، ولها مكان خاص للجمر، وزنها 20 كلغ. وآلة كمنجة نادرة حصلت عليها في لندن وسأهديها لأوبرا الكويت، وتعتبر من أقدم الكمنجات، عندي 20 كمنجة ولا تقدر بثمن، تعتبر من الآلات التي انقطعت في مدارسنا. وطبل كويتي عمره أكثر من مئة سنة وكمنجة افريقية استعملتا في الطنبورة (الطمبورة) رقصة الزنوج في ليالي الجمعات للتواشيح والأدعية، وآلة موسيقية أخرى تسمى «كمان» من عهد الملك «يلخ بخارى» حوالي 250 سنة لا توجد من هذه الآلة إلا واحدة في متحف دبي، وآلة قانون نادرة من أيام الإنكليز في أميركا وأحد الإخوان طلب مني هذا القانون ليتأكد من أقدميته ثم يقرر سعره. قال العوضي: كيس (خري) من الجلد كان يوضع على ظهر الجمل لنقل الأمتعة مصنوع من جلد المواشي عمر الخري حوالي 200 سنة، ومعه كيس لوضع القهوة والماء من عام 822. وفي المتحف اسطرلات من عام 1126 استعمله قواد الجيش لمعرفة وجه تحركهم ولحسابات فلكية ومعرفة الشمس والنجوم والوقت قبل تحركهم، ومن يعرف القطع القديمة أكد لي إن هذا الجهاز من عهد (سلجوقي). وصندوق يمني من النحاس مكتوب عليه آيات كريمة بالخط الكوفي من عام 950م، وجهاز كي الملابس «أوتي» كلمة تركية يوضع بداخله الجمر ليعطيه الحرارة، وكان يسمى (دوبي) وهي كلمة هندية، والذي كان يستعمله يقال له راعي الأوتي أو الدوبي، وفي متحفي «جفير» من الزبلان لنقل الأتربة كان يستعمل من قبل البناء وهذا عندي من 1945، وكدو (شيشة) من الفخار من أيام الأتراك، ومغرافة أو مغرفة ملعقة كبيرة رأسها على شكل نصف كروي مفتوح من المعادن يغرف بها المرق والجريش والهريس، مكتوب عليها الحاج عبدالكريم سليماني استخدمت خلال الحرب العالمية الثانية في الكويت، وآنية نحلاسية من أيام السلاجقة وقطع لم نعرف تواريخها. قطع ثمينة عن القطع والكتب الثمينة تحدث العوضي عن كتاب للحكيم سناني الغزنوي رائد العرفان المنظوم من مشاهير التصوف ولد في افغانستان في أوائل النصف الثاني من القرن الخامس الهجري في مدينة (غزنة) ألف كتاب قيم في العرفان والشعر، وصفوه بشاعر المديح لمرحلة (Epoch – maker) يقوم عرفانه على ضرب من الشريعة ومبادئ الدين الحنيف، وتطفح أسعاره بالآيات والأحاديث النبوية الشريفة وقد لقي ربه سنة 535 هـ 1140م، ومن حق القارئ علينا أن نقتبس له شيئاً يسيراً مما جاء في حديقته ترجم أبياته الدكتور ابراهيم الدسوقي إلى العربية يقول تحت عنوان في الحكمة وسبب رزق الرازق: ألم تر أن الذي سبق الوجود كله حين خلق وجودك في الرحم أعطاك رزقك من الدم تسعة أشهر، الخلاق العظيم الذي لا مثيل له. ورباك أيضاً في بطن أمك، وبعد تسعة أشهر أتى بك الى الوجود أعطاك بعد ذلك الألفة بالثديين، فهما أمامك طوال النهار والليل ينبوعان جاريان. وقال لك: اشرب من هذين الثديين كل هنياً فليس حراماً عليك وحينما فطمت بعد عامين ــ تبدلت جميع أحوالك.. الخ. أضاف: وكتاب آخر للمؤلف عامر بن الحسين من عام الثالث والعشرين بعد الألف، فيه بعض الأقوال للنبي صلى الله عليه وسلم لقضاء الحاجات وبالله الاستعانة، ويأتينا دهر ويوم لا ينفع مال ولا بنون، وهذان الكتابان سعرهما بمئات الآلاف من الدولارات، و كتاب آخر لا يقدر بثمن للحكيم رائد العرفان أبو المجد مجدون بن آدم أحد مشاهير التصوف في القرن الخامس الهجري. الخان وقال العوضي: حوش فسيح محاط بغرف من جهاته الأربع كان موقع الخان في المباركية شرق سوق التجار، عبارة عن دكاكين ومخازن، وللخان باب لدخول العربات وآخر للأفراد بعد إغلاقه في منتصف الخمسينات، أنا فتحت محلاً بداخله لبيع الرز والشاي والسكر، وبالقرب مني نداف ينفش القطن لصناعة الفرش والمخدات والمطارح، وكان في الخان بائع الفحم، وباقي الغرف مخازن للتجار لتخزين بضائعهم، ويوجد في الخان ميزان كبير يسمى «قبان» لوزن البضائع الثقيلة، وكان البابان للخان يغلقان بعد غروب الشمس، وكان هذا الخان يسمى «خان النصف» وهذه العائلة الكريمة هي المسؤولة عن إدارة الخان وتحصل الرسوم، وكان المرحوم أحمد النصف وعبداللطيف النصف يديران الخان لحساب الحكومة، ووزن البضائع على ميزان يسمى «القبان» أو الكبان، كبير الحجم لشخص آخر يسمى «بوفرج» وميزانه تسع كفته 4 ــ 5 أكياس أو ربطة، والكفة الثانية لوضع الأوزان، مربوط هذا الميزان بسلاسل معلقة بالسقف. أضاف: قضيت عمري بين الأسواق، كنت أتنقل من ساحة الصفاة الى الأسواق للحصول على المواد الغذائية لبيعها، وأتذكر النظافة التي كانت في الصفاة على الرغم من وجود الجمال المحملة بالدهن والصوف والجرثي والإقط، وعند عودتهم يحملون معهم «مورات» جمع مورة، أكياس معبأة بالهيل (الحبهان)، وكان عمال البلدية والناس ينظفون الساحة قبل المغرب، ولا أثر في الساحة تجمع الأوساخ وتنقل الى المحرقة خلف السور، وأتذكر مدير البلدية المرحوم الداود من العوائل الكويتية المعروفة، ثم جاء عبدالله الفلاح في 1957، وبعد الخان انتقل الى فريج سعود بالقبلة بعد تثمين بيت الخشتي النوخذة المعروف، أعطتنا الحكومة محال في الفريج، أنا بدأت ببيع التتن (التبغ) الأصفر والأخضر لشرب الكدو (الشيشة)، وبيع التتن الناعم مع ورق «كاغد» عبارة عن دفتر رقيق يأخذ المدخن ورقة واحدة ويضع كمية قليلة من التتن ويلفها حتى تصبح سيجارة وتسمى «زكارة لف»، وفي المحل أبيع «دال» DALE العدس والجاي (الشاي) بأنواعه مع اللومي والدارسين وزعفران، كل هذه تضاف مع الشاي، وكانوا يقولون لنا إذا شربت الشاي من دون سكر يتحول الى مسهل ينظف المعدة، وكان محلي بالقرب من منزل «المدير» آل العبدالجليل كان مديرا سابقا للجمارك وسمي بالمدير، وبعد العمل والتعب كنا نجتمع في قهوة بوعباس تقي، وبعضنا يسميها قهوة «الصخارة» الناس الذين يكسرون الصخر في العشرج يكون ملتقاهم وراحتهم في القهوة، ومنهم ابنه عباس من الذين كانوا يكسرون الصخر بالهيب، وعملت كاتباً في البلدية مع محمد علي بوهندي وبوقريص والمعوشرجي، كان مكتبنا في أم صده داخل السور في منطقة المرقاب، وكانت البلدية مسؤولة عن كل شيء. أمثال وعادات ــــ بخر هو رائحة الفم غير الطيبة. ــــ أم بطنين نوع من البنادق القديمة. ــــ حية الجار ثعبان كان يعيش في المنزل لا يؤذي أحدا لا يجيز الكويتيون قتله، ويقولون إنه حية الجار. ــــ حماطية أرض تتجمع فيها الأمطار حتى الصيف وتظهر الأعشاب في الخريف تسمى الحماط. ــــ ششمة هي النظارة اللفظة هندية «جشمه» وفارسية. ــــ عريسه من الطيور الصغير المهاجرة وهي كحلاء العينين. ــــ معاميل مجموعة من دلال القهوة عبارة عن طاقم لكل واحدة وظيفتها. أشعار ــــ لسانك لا تذكر به عورة امرئ فكلك عورات وللناس ألسن ــــ إن المحب إذا أحب حبيبه تلقاهُ يبذل فيه مالا يُبذلُ ــــ من عافنا عفناه لو كان غالي ومن باعنا بالرخص بعناه بزهور ــــ يعطيك من طرف اللسان حلاوة ويروغ منك كما يروغُ الثعلبُ ــــ أما الطعام فكل لنفسك ما تشا واجعل لباسك ما اشتهاه الناس ــــ تجمّل بالثياب ولا تمار فإن العين قبل الاختيار ولو لبس الحمار ثياب خز لقال الناس يا لك من حمار ــــ ستذكرني إذا جربت غيري وتعلم أنني نعم الصديق ــــ عتبت على عمرو فلما تركته وجربت أقواما بكيت على عمرو 500 قطعة قال العوضي: كل ما جمعته من أعمالي وتقاعدي في هذا المتحف، والآن أمامي أكثر من 500 قطعة نادرة، عرفت الآن أن كلها من دون دنانير أصبحت مثل العالم المتعب، يرجو ويتأمل أن يستمر حتى النهاية. «راح الكثير وما بقي إلا القليل»، والآن يقول المثل «كسرنا الدف وبطلنا الغنى»، وأقول لأبنائي من هذا الجيل «الإنسان بعمله وأدبه مو بحسبه ونسبه»، ووعد بلا وفا عداوة بلا سبب، وأنا الآن أمام هذه القطع أقول: «بعد سنة وشهرين جابت صبي بلا عينين»، وهذه الأنتيكات ادخار «من القليل يجمع الكثير..» (مثل).  

... إقراء المزيد

عمان- أصدر القاص والشاعر باسل طلوزي أخيرا مجموعة قصصية جديدة بعنوان «فرج في بلاد الأعارب» عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت، والتي قال عنها الشاعر والناقد غازي الذيبة «ان كتابات باسل طلوزي تحتكم الى قوانين البناء والسرد القصصيين، وفضاءاتهما المتعددة تلك التي تحيل الحكاية الى حدث، مشحون بطبقات تأويلية تذهب بنا الى اقصى المتعة وتضربنا في خاتمتها على رؤوسنا لتوقظنا مما نحن فيه من اغراق بوهم اسمه الحياة في الوطن العربي». وسبق أن أصدر كتاب نصوص نثرية بعنوان «الثانية عشرة إلا أنت»، وديوان شعر حمل عنوان «نشيد للمرأة العابرة». القبس التقت طلوزي وكان هذا الحوار. ◗ مجموعتك القصصية «فرج في بلاد الأعارب» تتسم بالكوميديا السوداء التي تسخر من الواقع المعاش، هل ثمة مسكوت عنه فيها؟ – ميزة الكوميديا السوداء في كونها لا تسكت عن شيء، إنها تفضح بسخرية مرة كل المسكوتات عنها، وتحاول أن تنسجم مع كوميديا الواقع، الذي يفوقها سوداوية. في مجموعتي ثمة علاقة متناقضة بين ساخرين اثنين، المواطن والزعيم، كلاهما يسخر من الآخر بطريقته، فالزعيم الذي يسعى إلى تغييب عقل المواطن، إنما يسعى فعليًّا إلى السخرية منه، لإظهاره شخصا غير متوازن، لا يستحق الحرية التي يطالب بها، وهو يوظف كل منظومة سلطته، لتحقيق هذا الغرض، وصولاً إلى نتيجة مفادها أنه يحكم شعبا من القاصرين، ناقصي العقل، الذين لا يستطيعون حكم أنفسهم، وليس بوسعهم اتخاذ أي قرار ناجح في ما يتعلق بحياتهم ومعيشتهم واقتصادهم وتعليمهم ومصائرهم، بل هناك حاجة ماسة لهذا الزعيم لقيادتهم، وهدايتهم، وإمساك يدهم حتى لعبور الشارع. وعلى قاعدة من يقترف الكذبة ثم يصدقها، يصبح الزعيم مؤمنًا أن شعبه قاصر فعلاً، ولا يحق له المطالبة بأي حق من حقوق «الكبار»، أما المعارضون فيستحقون سخرية مضاعفة، لأنهم يحاولون ارتداء ثوب أوسع من أجسادهم. في المقابل، يسخر المواطن العربي من زعيمه، ولو في قلبه، في أضعف الإيمان، لأنه يشعر أنه ابتلي بثوب أصغر من مقاسه، هو الذي اجتاز مرحلة الحاجة إلى من يرسم مصائره، فيحاول رد السخرية بالسخرية، وهو ما يفعله المواطن (فرج) في مجموعتي القصصية، فيحيل كل قرار أو حركة أو خطاب من الزعيم إلى «نكتة»، تستحق الضحك حتى البكاء. أكتب للقارئ لا الناقد ◗ لاقت المجموعة ترحيبًا من «النقاد والمثقفين»، هل لأنها صادرة عن باسل طلوزي المبدع، أم أنها جاءت بعد انقطاع عن النشر لمدة سنوات؟ – الواقع لا أدري إذا كانت المجموعة قد حظيت أو ستحظى بالترحيب، فذلك آخر همي، لأنني في النهاية أكتب كي أتنفس، كي أتحرر، ولو ذاتيًا، من قمع السلطة والمجتمع معًا. للنقاد رؤيتهم، ولي رؤيتي، فإن اجتمعت الرؤيتان، فذلك حسن، وإن افترقتا، فلن يفسد ذلك في نظري أهمية ما كتبت، علمًا بأنني أتوجه في آخر المطاف، إلى القارئ العادي وليس الناقد، وذلك يعود إلى طبيعة مجموعتي ذاتها، التي تتناول إنسانًا عاديًا، مستلباً، بسيطاً، يحاول التعامل مع فطرة الحرية التي يجبل عليها كل إنسان، قبل أن تستعبده السلطة والمجتمع، ولذا، أشعر بالنجاح الحقيقي حين يتفاعل القارئ العادي مع مجموعتي أكثر من تفاعل النقاد. مسكون بالحرية ◗ هل ثمة وجع شخصي في قصص المجموعة؟ – في كل ضرب من الكتابة وجع شخصي كامن، ذلك مؤكد، لكن ليس شرطًا أن تعبر الكتابة عن هذا الوجع شخصيا، فلربما تناولت أوجاعًا أوسع، فالكاتب الحقيقي، هو من يشعر بالوجع الدائم، حيال أبسط الأشياء، التي ربما لا توجع الآخرين، أو لا يبدون إزاءها ردة فعل. أنا مسكون بالحرية، والحرية وجعي المزمن الدائم، أمقت القيد والسقوف بجميع أنواعها، والظلم من أكبر دوافعي الكتابية، فضلًا عن أحزان الآخرين، وأقصد بالآخرين كل الكائنات، فأنا أشعر بوجع الفراشة المحترقة بالضوء، وأقارنه باحتراقي كلما حاولت الاندفاع إلى وهم الحرية في بلادي العربية، فراشة الضوء وأنا كائنان تحرقهما الخديعة. مغامرة الأشكال ◗ بدأت شاعرًا وأصدرت أكثر من مجموعة، لماذا اتجهت للقصة؟ – تراودني أحلام القصة والرواية، منذ بدأت الكتابة الشعرية، وأشعر أن هذا العالم يلائمني أيضاً، إذا قررت اقتحامه، وثمة مشاريع روايات وقصص كثيرة في ذهني باستمرار، لا يمنعها إلا خوفي من بدء التجربة، لكني قررت أن أبدأ بكتابة القصة القصيرة، لأنني أشعر أن القصيدة تقصر عن استيعاب تلك العوالم الكبيرة والمتناقضة في وعيي ولاوعيي، فضلاً عن أن حوادث الزمن الجديد غدت أوسع وأعقد مما كانت عليه، ولم تعد تقوى القصيدة على التعبير عنها. على أي حال هي أشكال مختلفة من الكتابة، والحدث هو ما يفرض شكله الكتابي، وأنا أحاول أن أخوض مغامرة جميع الأشكال. العمل الصحافي ◗ كيف أثر عملك الصحافي في كتابتك القصصية، خصوصًا أنك تمتهن المقالة منذ سنوات طويلة؟ – حين اخترت العمل الصحافي، كنت أحاول الظفر بالمهنة الأقرب إلى قدراتي وموهبتي الأدبية، ولا أنكر أن العمل الصحافي استنزف كثيرًا من قدراتي الأدبية، خصوصاً أنني كنت أتعامل مع النص الصحافي كأنه نص أدبي، محاولاً إثراءه بكل ما أمتلك من فنون اللغة والسرد والحلم، وهو ما أثر كثيرًا في مسيرتي الأدبية، فالتفريغ الذي كنت أضعه في النص الصحافي، يشبه التفريغ الذي أشعر به عقب كتابة أي نص أدبي، على الرغم من أنه «تفريغ كاذب»، لا يتمخض عنه أي إنتاج أدبي مفيد، لكن المعضلة أنني اكتشفت ذلك بعد فوات الأوان، ولم يعد ممكنًا تغيير اتجاهي المهني بعد كل هذا التورط. لكن، في المقابل، أدين للعمل الصحافي، أنه وجهني صوب كتابة المقال، والأخير كان له فضل في توجهي القصصي الجديد، فمجموعتي «فرج في بلاد الأعارب»، هي نتاج مجموعة من المقالات التي تتخذ هيئة العمل القصصي، عبر بطلها (فرج)، وهي مقالات قصصية تنشر أسبوعيًّا في صحيفة «العربي الجديد».  

... إقراء المزيد