(كونا)- أغلقت بورصة الكويت تداولاتها، اليوم الأربعاء، على تباين مؤشراتها الرئيسية الثلاثة، إذ انخفض السعري 2.7 نقطة ليصل إلى 6229.21 نقطة كما انخفض «كويت 15» 1.3 نقطة، فيما ارتفع الوزني 0.12 نقطة. وبلغت قيمة الأسهم المتداولة حتى ساعة الإغلاق 10.2 مليون دينار، في حين بلغت كمية الأسهم المتداولة 45.8 مليون سهم تمت عبر 2489 صفقة. وكانت أسهم شركات «رمال»، والرابطة»، و«خليج ت»، و«دبي الأولى»، و«جي إف إتش»، و«المعدات» الأكثر ارتفاعا، فيما كانت أسهم شركات «أعيان»، و«وطني»، و«جياد»، و«لوجستيك»، و«الامتياز»، «استثمارات» الأكثر تداولا. ويعد «كويت 15» مؤشرا لقياس أداء بورصة الكويت ويتضمن أكبر 15 شركة كويتية مدرجة من ناحية القيمة السوقية التي تستوفي شروط السيولة المعتمدة في اختيار الشركات ضمن المؤشر.  

... إقراء المزيد

قالت نائب الرئيس التنفيذي ل‍مجموعة بنك الكويت الوطني شيخة خالد البحر إن الكويت بدأت بالفعل في العمل نحو تبني سوق عمل بصيغة جدية قوامها القوة والتقدم، ففي سبتمبر الماضي، قامت «فوتسي» بترقية بورصة الكويت للانضمام إلى مؤشر الأسواق الناشئة الثانوية، فيما ذلك يعد إنجازا هائلا يمكن أن يؤدي لاستقطاب استثمارات بحوالي 700 مليون دولار نحو الكويت. كلام البحر خلال كلمتها التي ألقتها بصفتها الضيف الرئيسي في الحفل السنوي الذي أقامته جمعية المحللين الماليين المعتمدين في الكويت بمناسبة تخرج الدفعة العاشرة من حملة شهاداتها. وأفادت بأن هذا الإنجاز يعكس أيضا تقدما حقيقيا في تطوير البيئة التنظيمية المالية في الكويت، والتي شهدت أيضا تطورات رئيسية أخرى مثل: تأسيس هيئة أسواق المال، إصلاحات البورصة، اعتماد نظام التسوية T + 3، فضلا عن سعيها إلى تطبيق معايير صناع السوق في وقت قريب. وشددت على أن الكويت ستعتمد على الخريجين الجدد الحاصلين على شهادات المحللين الماليين المعتمدين، لمساعدتها على النهوض بالمعايير العالمية والنزاهة والسمعة الطيبة لقطاع الاستثمار الكويتي، مبينة ان أمام الكويت كثيرا من العمل الجاد لاكتساب ثقة المستثمرين على الصعيدين المحلي والدولي. وأكدت على ان مجموعة بنك الكويت الوطني تعد من كبرى الجهات على مستوى الكويت توظيفا لحملة شهادات المحللين الماليين المعتمدين للعمل في البنك تليها شركة الوطني للاستثمار، حيث يمثل موظفو المجموعة ما نسبته أكثر من 15% من حملة تلك الشهادة في الكويت. وأضافت ان البنك الوطني بصفته مؤسسة مالية رائدة، فهو يقدر بشكل كبير أهمية الحصول على هذه الشهادة ويسعى دائما لتحقيق استفادة قصوى من اتساق قيمه المتمثلة في النزاهة والمهنية والابتكار بشكل وثيق مع قواعد السلوك المهني الخاص الذي يتطلبه الالتحاق بجمعية المحللين الماليين. وأعربت عن سعادتها بالمشاركة في حفل التخرج والذي يواكب في الوقت ذاته الذكرى العاشرة لإنشاء فرع جمعية المحللين الماليين المعتمدين في الكويت عام 2008، موضحة أن الجمعية لعبت دورا مهما في المساهمة في إضفاء الطابع المهني وما يتطلبه من نزاهة وشفافية في العمل وما لذلك من تأثير على قطاع الخدمات المالية في الكويت. وأشارت إلى ان الجمعية قد حققت العديد من الإنجازات المهمة منذ تأسيسها، حيث بدأت وكان عدد أعضاؤها لا يتعدى 50 شخصا فقط، فيما بلغ عدد أعضائها الحاليين 136 عضوا، كما كان عدد المنضمين الجدد يبلغ 7 أعضاء، وذلك خلال الاحتفال السنوي الأول الذي أقامته الجمعية حينها، أما الآن فنشهد انضمام 21 عضوا جديدا خلال الاحتفال الحالي. وأوضحت البحر ان أعضاء الجمعية في الكويت يضمون عددا من كبار المتخصصين الماليين العاملين في القطاع، فهم يمثلون نخبة من المهنيين العاملين بالمجال المالي ممن قاموا بتكريس سنوات عديدة من عمرهم ليصبحوا من حملة هذه الشهادة العلمية الرفيعة، حيث كان لزاما عليهم اجتياز 3 امتحانات طويلة وشاقة، وأمضى العديد منهم ساعات طويلة ربما بلغت 300 ساعة دراسية تحضيرا لاجتياز كل مستوى على حدة، كما أتموا 4 سنوات من الخبرة المهنية المطلوبة في هذا المجال. كما عبرت عن فخرها لدعم مثل هذا البرنامج الذي يعمل على تعزيز وتطوير المواهب الاستثنائية للشباب، مؤكدة انه بعد الدراسة والجهد الذي قدمه هؤلاء الخريجون أصبحوا بذلك خبراء في مختلف جوانب التحليل المالي من تقييم الأصول، والتقارير المالية، وإدارة المحافظ المالية وكذلك إدارة رؤوس الأموال وأدوات الدخل الثابت والاستثمار في المشتقات. المستقبل المالي ودعت البحر الخريجين لمواصلة العمل الجاد والدؤوب وتكريس أنفسهم لتنمية المستقبل المالي للكويت، لاسيما ان البلد يمر بمرحلة مهمة من تاريخها، إذ عليها أن تهيئ نفسها لتكون قابلة للتنافس في السوق المالي العالمي الذي يتسم بالعديد من السمات المميزة مثل شدة التنوع والشفافية، كما أنه يقع تحت رقابة مكثفة من المستثمرين العالميين.

... إقراء المزيد

 قال نائب الرئيس التنفيذي لشمال الكويت في شركة نفط الكويت نايف العنزي ان تقنية التكسير الصخري من العمليات المساندة التي تدعم استراتيجية الكويت لزيادة إنتاج النفط الى 4 ملايين برميل يوميا بحلول 2020. وأوضح العنزي في تصريحات للصحافيين على هامش احتفال شركة نفط الكويت والشركة الوطنية للخدمات البترولية (نابيسكو) أمس، بتدشين خدمة التكسير الصخري ان هذه التقنية يطلق عليها التكسير الحمضي وهي عملية تزيد النفاذية للصخور. وأشار العنزي عقب الاحتفال الذي حضره رئيس مجلس إدارة شركة نفط الكويت محمد الجزاف والسفير الأميركي لدى الكويت لورانس ر. سيلفرمان وعدد من قيادات الشركتين أمس الى ان زيادة الإنتاج بالتكسير الصخري يختلف من طبقة صخرية الى أخرى بحسب المكمن ذاته. وبين ان التكسير الصخري يعتبر من الطرق التي تقوم بتوصيل النفاذية مع بعضها في المكمن ليكون انسياب النفط أسهل واسرع الى البئر، موضحا ان هذه الطريقة موجودة منذ زمن وتستخدم في كثير من الآبار «ولكن بالنسبة لمشروع اليوم هي المرة الأولى التي تستخدم فيها هذه التكنولوجيا وهذه المعدات والتي تستخدم الضغط المرتفع وشبكات الاتصال ونوعيات خاصة من الأنابيب وبعدد عمالة مختلف وتستطيع رفع وخفض الضغط في البئر بسهولة». وأوضح ان عملية التكسير الصخري تزيد إنتاج النفط في الآبار ولكنها بنسب مختلفة بحسب البئر والطبقة التي يتم التعامل معها وعوامل أخرى كثيرة «وهناك آبار باستخدام هذه الطريقة زاد إنتاجها من 400 برميل الى 2000 برميل وهكذا، اي بنحو 5 أضعاف. وأشار إلى ان هذه الطريقة لها علاقة مباشرة بزيادة إنتاج النفط، لافتا الى ان التكسير الصخري ليس له علاقة بإنتاج النفط الصخري وأن تلك عملية مختلفة «فهو تكسير الصخور لزيادة النفاذية وليس إنتاج النفط». طريقة حديثة من جهته، أوضح رئيس مجلس الإدارة في الشركة الوطنية للخدمات البترولية (نابيسكو) عمران حيات ان التكسير الصخري طريقة حديثة لاستخراج النفط تحتاج الى خبرات وأجهزة ومعدات، لافتا الى ان نابيسكو أحضرت المعدات المطلوبة وفق أحدث تكنولوجيا موجودة في العالم «وهي تكنولوجيا أميركية». وتابع حيات «لسنا الوحيدين العاملين في السوق وهناك شركات تريد تشغيل نفس المعدات ولهذا لابد من مواكبة التطور أولا بأول والمعدات التي جلبنا من أجل التكسير الصخري الآن هي كافية لدخول السوق ومن ثم إذا ما تطلب الأمر التوسع أكثر سنعمل على جلب معدات وخبرات جديدة وبقدرة عالية». وأكد أن المعدات التي جلبتها (نابيسكو) مؤخرا هي تخدم الأعمال القائمة بالفعل لدى نفط الكويت، بالإضافة الى انها جيدة للمستقبل «وأعتقد ان توقيتنا كان مناسبا وسنرى العوائد من استخدامها». من جهته، قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في (نابيسكو) م.خالد السيف ان الشركة قامت باستقدام أحدث تكنولوجيا معدات التكسير الهيدروليكي (رعد) والتي صممت خصوصا لمواءمة العوامل البيئية في الكويت ولدعم القطاع النفطي بخدمات ذات جودة عالية.

... إقراء المزيد

وقع بيت التمويل الكويتي (بيتك) مذكرة تفاهم مشتركة مع الهيئة العامة للمعلومات المدنية بهدف تعزيز التعاون والشراكة، وتفعيل العديد من الخدمات الالكترونية التي من شأنها تسهيل اجراءات المعاملات المصرفية لعملاء البنك، وتعزيز اداء «بيتك» في أكثر من مجال. وقع الاتفاقية في المبنى الرئيسي للهيئة، الرئيس التنفيذي لمجموعة «بيتك» مازن الناهض، والمدير العام للهيئة العامة للمعلومات المدنية مساعد العسعوسي، بحضور عدد من مسؤولي الطرفين. وبموجب مذكرة التفاهم، تقوم الهيئة العامة للمعلومات المدنية بتوفير خدمات متنوعة لـ«بيتك»، منها خدمات البنية التحتية المفتاح العام PKI لاصدار شهادات إلكترونية لموظفي «بيتك» واستخدام البطاقة المدنية الذكية والشهادات الرقمية للتحقق الآمن من هوية المستخدم وحماية أمن المعلومات وتفعيل استخدامات الهوية الرقمية والتوقيع الرقمي في أعماله. وتقوم الهيئة بتوفير خدمات التوقيع الالكتروني وبوابة التحقق المرتبطة بها للعملاء والعاملين في البنك. كما تقدم الهيئة خدمات نظم المعلومات الجغرافية GIS، وخدمات البيانات الاحصائية المجمعة وتمكين «بيتك» من استخدامها في التطبيقات والبرامج الخاصة بذلك. وكذلك توفر الهيئة البيانات المكانية مجهولة المصدر من خلال التطبيقات والخدمات الخاصة بـ«بيتك» والواجهات البرمجية المقدمة من الهيئة، مع التأكيد على سرية تلك البيانات وعدم السماح بمشاركتها مع اي جهة اخرى. وعلى هامش توقيع المذكرة، أكد الناهض حرص البنك على الاستفادة من التطورات التكنولوجية بما يخدم العملاء ويسهل الاجراءات، مشيرا الى ان «بيتك» قطع اشواطا كبيرة في مجال الخدمات الرقمية.  

... إقراء المزيد

(كونا) – ارتفع سعر برميل النفط الكويتي 4 سنتات في تداولات أمس الثلاثاء، ليبلغ 18ر59 دولار أمريكي مقابل 14ر59 دولار للبرميل في تداولات يوم الاثنين الماضي وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية. وفي الأسواق العالمية ارتفعت أسعار النفط أمس بدعم من التوقعات بتمديد منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين آخرين اتفاق خفض الإنتاج الأسبوع المقبل. وارتفع سعر برميل نفط خام القياس العالمي مزيج برنت 35 سنتا، ليصل عند التسوية إلى مستوى 57ر60 دولار كما ارتفع سعر برميل نفط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 41 سنتا ليصل إلى 83ر56 دولار.  

... إقراء المزيد

قالت مجلة ميد إن شركة إس إس إتش فازت بعقد تصميم ثلاث مجموعات عمل لست قسائم في ضاحية حصة المبارك السكنية بمدينة الكويت. وأضافت أن الشركة ستوفر الخدمات الاستشارية لكل من مجموعات العمل الثلاث، بما في ذلك التصميم المعماري والداخلي والمناظر الطبيعية والهندسة المدنية والميكانيكية والكهربائية وتصميم المسح الكمي ووثائق المناقصات وخدمات التصاريح والمناقصة لخمسة أبراج سكنية مع المرافق ومواقف السيارات المرتبطة بها، ومنازل منخفضة الارتفاع. والجدير بالذكر أن الشركة أنجزت في وقت سابق تصميم وإشراف أعمال البنية التحتية، عبر الشركة الأحمدية للمقاولات والتجارة.  

... إقراء المزيد

قالت ثلاثة مصادر في صناعة المفاعلات النووية إن شركة بناء المفاعلات وستنغهاوس، المملوكة لشركة توشيبا، تجري محادثات مع شركات أميركية أخرى، لتشكيل كونسورتيوم، بهدف المنافسة في عطاء بمليارات الدولارات، لبناء مفاعلَي طاقة نووية في السعودية. وكانت السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، أرسلت طلبات لتقديم المعلومات إلى مصنّعي المفاعلات في أنحاء العالم، الشهر الماضي، وذلك في خطوة أولى صوب طرح مناقصة رسمية، حسبما نشرت وكالة رويترز. وتريد المملكة استخدام الطاقة النووية لتوليد الكهرباء من أجل الاستهلاك المحلي بحيث تستطيع تصدير المزيد من الخام. وستكون المشاركة في المناقصة خطوة مهمة لـ «وستنغهاوس» بعد أن طلبت الحماية من الدائنين في وقت سابق من العام.(رويترز)  

... إقراء المزيد

كونا – قال نائب الرئيس التنفيذي لشمال الكويت في شركة نفط الكويت نايف العنزي اليوم الثلاثاء ان تقنية التكسير الصخري من العمليات المساندة التي تدعم استراتيجية مؤسسة البترول الكويتية للوصول إلى إنتاج اربعة ملايين برميل نفط يوميا. واضاف العنزي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية «كونا» على هامش احتفال «نفط الكويت» والشركة الوطنية للخدمات البترولية «نابيسكو» بتدشين تقنية التكسير الصخري ان هذه التقنية تزيد انتاج النفط في الآبار بنسب مختلفة بحسب البئر والطبقة التي يتم التعامل معها. وذكر أن هذه التقنية يطلق عليها التكسير الحمضي وهي عملية تزيد النفاذية للصخور وليس لها علاقة بانتاج النفط الصخري مبينا ان التقنية موجودة منذ زمن وتستخدم في كثير من الآبار “لكن هذه المرة الأولى التي تبدأ الشركة باستخدامها”. وأوضح أن هناك آبارا زاد انتاجها من 400 برميل إلى 2000 برميل مع استخدام تقنية التكسير الصخري لافتا الى أن الشركات الخدمية النفطية المحلية تقوم بدورها “الريادي” في عمليات الانتاج.  

... إقراء المزيد

لامس الدولار أعلى مستوى أمام سلة عملات رئيسية في نحو أسبوع، أمس الاثنين، مع تراجع اليورو بفعل المخاطر السياسية المرتبطة بفشل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في تشكيل حكومة ائتلافية. وكانت ميركل، التي تراجعت قوة حزبها بعدما فاز بعدد أقل من المقاعد في انتخابات أجريت في سبتمبر، قد قالت إنها ستبلغ الرئيس الألماني بأنها لم تتمكن من تشكيل ائتلاف بعدما انسحب الديمقراطيون الأحرار من المفاوضات. وارتفع مؤشر الدولار إلى 94.104، وهو أعلى مستوياته منذ 14 نوفمبر، كما قفزت العملة الأميركية أمام نظيرتها اليابانية لتسجل أعلى مستوى خلال الجلسة عن 112.72 ين مع صعود الأسهم الأميركية، في وقت اتجه المستثمرون لتكوين مراكز في أصول تنطوي على مخاطرة. وهبط اليورو إلى 1.1720 دولار بعد أنباء عن الفشل في تشكيل حكومة ائتلافية في ألمانيا. وهوت العملة الأوروبية الموحدة بشدة أمام نظيرتها اليابانية إلى 131.16 ين، وهو أدنى مستوياتها منذ 15 سبتمبر.  

... إقراء المزيد

بعد ان تراجعت وزارة التجارة عن حظر بعض المنتجات الزراعية المصرية من دخولها الكويت، وعقب 3 أيام فقط من إصدار وزارة التجارة والصناعة قراراً برفع الحظر عن استيراد المنتجات الزراعية المصرية والتي تشمل جميع أنواع واصناف البصل والجوافة والخس والفلفل، أفادت تقارير صحافية نقلا عن مصادر موثوقة أن وزير التجارة والصناعة وزير الشباب بالوكالة خالد الروضان أصدر قراراً قضى فيه بإلغاء القرار السابق وإعادة حظر استيراد هذه المنتجات مرة أخرى وذلك بسبب ارتفاع نسب متبقيات المبيدات عن الحدود المسموح بها الواردة بالمواصفات القياسية المعتمدة والحدود القصوى المسموح بها من بقايا مبيدات الآفات في المنتجات الزراعية والغذائية. وأوضحت المصادر أن قرار الحظر الجديد جاء لحرص الوزارة على سلامة وصحة المواطنين وأن تكون المنتجات جيدة وسليمة وبمواصفات صالحة للاستهلاك الآدمي، مؤكدة أن الوزير الروضان قال: لن نخاطر بصحة الشعب الكويتي مهما كان الثمن. وعقب هذا القرار بحظر المنتجات المصرية وخاصة البصل تستمر الأزمة ويستمر ارتفاع الأسعار في ظل استمرار أسبابها وهي قلة كميات البصل في السوق المحلي، وفقا لما نشرته النهار.  

... إقراء المزيد