يو: «هواوي» ملتزمة بجعل الأجهزة أكثر إدراكاً لاحتياجات المستخدمين

الجمعة: 17 ذو الحجة 1438 - 8 سبتمبر 2017 - 02:03 مساءاً علوم و تكنولوجيا
يو: «هواوي» ملتزمة بجعل الأجهزة أكثر إدراكاً لاحتياجات المستخدمين

صورة أرشيفية

أماطت مجموعة «هواوي لأعمال المستهلكين» اللثام، عن حقبة جديدة لابتكارات الهواتف الذكية، مع كشف رئيسها التنفيذي ريتشارد يو على هامش مشاركته في فعاليات معرض «إيفا 2017»، عن رؤية الشركة حول مستقبل الذكاء الاصطناعي مع إطلاق معالج «كيرين 970».

وقال يو إنه من خلال المزج بين قوة الحوسبة السحابية والسرعة والاستجابة التي تمتاز بها معالجات الذكاء الاصطناعي، تُعيد «هواوي» إحياء تجارب الذكاء الاصطناعي، وتغير الأسلوب الذي نتفاعل فيه مع أجهزتها، مؤكداً تطلع «هواوي» إلى مستقبل الهواتف الذكية، خصوصاً أنها تدرك أنها مقبلة على حقبة مشوقة جديدة.

وأضاف أن الذكاء الاصطناعي للهواتف المتنقلة، يمزج بين الذكاء الاصطناعي للجهاز والذكاء الاصطناعي لخدمات الحوسبة السحابية، مشدداً على التزام «هواوي» بتطوير الأجهزة الذكية وتحويلها إلى أجهزة أكثر ذكاء وإدراكاً لاحتياجات المستخدمين، عبر بناء قدرات متكاملة تدعم التنمية المتناغمة للرقائق والأجهزة والحوسبة السحابية.

وتابع أن الهدف النهائي يكمن في توفير تجربة أفضل بشكل كبير للمستخدم، إذ يمثل «كيرين 970» المعالج الأول من نوعه في سلسلة من تطورات جديدة ستجلب مزايا قوية في مجال الذكاء الاصطناعي لأجهزة الشركة، وتتخطى بها أي حد للمنافسة.

وذكر يو أنه بعد سنوات من التطوير، شهد الذكاء الاصطناعي للحوسبة السحابية تطبيقات واسعة، وما زالت تجربة المستخدم بحاجة للتحسين بما في ذلك زمن الوصول، والاستقرار والخصوصية.

واعتبر أنه يمكن أن يتكامل الذكاء الاصطناعي للحوسبة السحابية، مع الذكاء الاصطناعي في الجهاز الذي يتيح قدرات استشعار قوية تعتبر الأساس المهم لفهم ومساعدة الناس، إذ تنتج أجهزة الاستشعار كمية كبيرة من البيانات الفورية المخصصة والسيناريوهات المحددة.

وبين أنه بدعم من القدرات القوية لرقاقة المعالجة، ستصبح الأجهزة أكثر إدراكاً لاحتياجات المستخدم، ما يتيح خدمات شخصية يمكن الوصول إليها بسهولة.

واعتبر معالج «كيرين 970» من «هواوي»، أول منصة حوسبة متنقلة بتقنية الذكاء الاصطناعي، ويتضمن وحدة معالجة عصبية (NPU).

وتم بناء المعالج باستخدام تكنولوجيا التصنيع المتطورة (10nm)، ويحتوي على 5.5 بليون ترانزستور في منطقة لا تتجاوز مساحتها سنتيمتر مربع واحد.

وتستمد الرقاقة طاقتها من وحدة معالجة مركزية ثمانية النوى، وهي الجيل الجديد من وحدة معالجة الرسومات ذات 12 نواة.

وبالمقارنة مع وحدة المعالجة المركزية رباعية النوى «Cortex-A73»، تقدم هندسة الحوسبة غير المتجانسة الجديدة لمعالج «كيرين 970» أداء مضاعفاً حتى 25 مرة مع كفاءة معززة 50 مرة.

ويمكن لرقاقة «كيرين 970» أن تؤدي نفس مهمات حوسبة الذكاء الاصطناعي بوتيرة أسرع وبقدر أقل بكثير من الطاقة.

ونجح المعالج في الاختبار القياسي للتعرف على الصور، بمعالجة 2000 صورة في الدقيقة، وهو أسرع بالمقارنة مع الرقاقات الأخرى في السوق.

إقراء المزيد